ما رد أحد أحدا عن حاجة إلا وتبين العز في قفاه

ما رد أحد أحدا عن حاجة إلا وتبين العز في قفاه

قَالَ الإِمَامُ عَلِيُّ بْنُ أَبِي طَالِبٍ(عليه السلام):" ما رد أحد أحدا عن حاجة إلا وتبين العز في قفاه، والذل في وجهه"([1]).

 

[1] شرح نهج البلاغة, لابن ابي الحديد المعتزلي, 20 /290.